.






 

للمعرفة القبلة وأوقات الصلاة

 


 

 

.

مقالات الأستاذ "عباس عباس" لعام 2014

K.B.X.27.03.14

النواح لا يكفي

عباس عباس

حلبجة أبيدت بأشرس طريقة لا يمكننا مقارنتها حتى بهيروشيما اليابانية التي دمرت بقنبلة ذرية أمريكية، ومن قبلها عبر التاريخ القريب والبعيد للشعب الكردي، أمثلة متعددة لا تنقص قساوة عن تلك الجريمة، فتاريخنا مع الترك والفرس مدوَّنٌ ولا يمكن لأي قوة أن تزيحه من ذاكرتنا .
وهنا لا أريد أن أعود لحلبجة لأذكركم ببشاعة المآساة، إنما لأقول كلمة قد تجدونها طبيعية أو حتى سخيفة، ففي تلك الأيام والقلوب تفطر لما آلت إليه حال أهلنا في تلك المدينة، كنا نسمع أغاني عنها تستحق الإحترام، الكلمة كانت معبرة واللحن كان عذباً، إلا أن الغريب أن تردد في ذكرى المآساة، بهدف إيصال فكرة عن حجم الكارثة، بحيث من المفروض أن تعصر القلب وتكوي الأحشاء لدرجة أن تدفعنا للتأمل والحزن العميق، ولكن للأسف الأمر كان مغايراً لهذه الصورة، فبمجرد أن ينطلق العزف حتى تكون الجماهيروبطريقة عشوائية قد بدأت بالرقص والنط هنا وهناك، وكلٍ يريد أن يظهر براعته في الرقص، وكأن ما يردده المغني من جمل لا تعنيه قط .
هذه الصورة ليست غريبة عن واقع الشعب الكردي في كل أنحاء كردستان، أي أن الأمر كله يمكننا حصره في جانبه الثقافي، أي أن الفعل برمته جزء من ثقافة هذا الشعب، لا مكان للحزن فيه، فقط الفرح حتى في أتعس الظروف، بل أن المقاتل الكردي وهو يخوض معركة يمكنه الرقص على صوت سلاحه .
لماذا هذا التناقض؟.. كيف يمكننا تفسير ذلك؟ الحقيقة الأمر جداً بسيط ولا نحتاج إلى أكاديميين للشرح والإستقراء والإستنتاج، وهو أننا لو عشنا المآسي التي تتكرر في حياتنا كما يجب أن نعيشها، كان لابد لكل كردي إلا أن يموت نكداً وغماً وهو في مستهل شبابه، ولكن التجربة أثبتت أن الهم والغم لا تجلب الفائدة، إنما الفائدة كاملة هي في الفرح والرقص على الجراح، وهي أسهل طريقة لكيد الأعداء .
لذلك يمكنني القول، إن ما يحدث اليوم في غربي كردستان وبالتحديد في مدينة كوباني وعفرين ومناطق رميلان لا تعني للكرد في مهاباد وكرمنشاه أو في هولير ودهوك أو حتى في وان أو بدليس بشئ، فقط إن حدث ما يدفع الشعراء للبكاء والمغني للعويل، حينها سنجدهم جاهزون للنط والرقص على وحدة ونص!..إنها ثقافة أمة ..دعائمها الجماجم والدم.. وليس النواح والغمُ .

 
للاضطلاع على مقالات الأستاذ " عباس عباس" لعام 2014 م
        شارك الخبر في صفحتك على فيسبوك

يمكنكم الاتصال بنا عبر هذا المايل  info@kurdistanabinxete.com

Çapkirin ji Hiqûqê Kurdistanabinxeteye    © جميع حقوق الطبع محفوظة لدى كردستانا بنخَتي
 Kurdistana Binxetê كردستان سوريا    Kurdistan Syrien