للمعرفة القبلة وأوقات الصلاة

 


 

 
.
 
K.B.X.16.05.13

مقالات الأستاذ " قهار رمكو " لعام 2013 م

الاخ الناشط رامان كنجو اكلي القلوب من الاحفاد الجاهلية


khassko@hotmail.com


نشر اكثر من موقع تحت عنوان :" رامان كنجو الأسد لم ينتصر علي بل المعارضة خذلوني‎ "

اعلن على :" تجميد كافة الأنشطتي السياسية والثورية باستثناء قضيتي العادلة " القضية الكوردية "حتى إسقاط المعارضة السورية قبل النظام السوري .
# هذا القرار اتخذ بعد مشاهدته لفيديو تبين فيه أحد مقاتلي المعارضة يقوم بإخراج قلب احد مقاتلي الاسد من قفص صدره و.....
# اخي المناضل اخرج من قميص رامان الى قميص الواقع الاليم المرفوض
اولا : علينا التاكد من اللعب المعروفة لتشويه سمعة البعض.
علما الجماعات الاسلامية المعارضة التي اعرفها تقية تكره التمثيل في الجثث بينما عناصر النظام التي تربت على الطائفية وتمجيد الفرد وتأليه الاسد وبينهم الحشاشين والهيرويين والمشروبات توقع كل الشر منهم .
ثانيا : اشاطرك الموقف الانساني لان الاغلبية الساحقة من الاكراد ومثلنا الاخوة العرب يرفضون هذه الوحشية ويكرهون الحرب ويقفون معنا الى جانب السلام حيث مصلحة الجميع .
سوى حفنة من عفونة تجار القتل والدمار والخبز والسلاح والمخدرات والبشر .
بكل صراحة اولا واخيرا بشار الاسد هو الذي يقف وراء ما وقع ويرتكب من الجرائم الوحشية التي يندى لها الجبين البشري والمجازر الجماعية ضد الانسانية بحق الشعب السوري ! .
والتي لا تقل في فظائعها وهذيانها عن الجرائم التي ارتكبها جزار بغداد صدام المقبور تحت اسم الانفال في كردستان العراق بحق الكوردي المسلم السني الاعزل والمسالم في عام 1988 .
ولا تنسى بان كل من نظامي بغداد ودمشق المستوحشتين من قمة الراس حتى اخمص القدمين تصارعا على ادعاء كل منهما بانه يمثل البعثي الحقيقي ليجلب القتلة من امثال اكلي القلوب والتمثيل في الجثث واغتصاب الاطفال من الجنسين وعناصر المفايا والمتاجرة باسم الله وبيع الاحرار والمتاجرة بالقضية الفلسطينية واغتصاب العروبة والحاقدين على العنصر غير العربي وقتل المسيحي والعقول الصحراوية المشجعة على الغزوات الى صفوفه ضد الاخر لاطالة عمره المقصوف !.
وهاهواليوم بشار الاسد الطائفي التوجه والتركيب من الطرف البعثي في دمشق يستمر في وحشيته للتاكيد بانه ممثلهم الحقيقي والاخير وسنتخلص منه قريبا
في الوقت الذي اعرف من خلال علاقاتي بمختلف الشخصيات وعناصر المعارضة الوطنية اقسم بالله العظيم . لو كان الاسد يعاقب ابن خالته عاطف نجيب رئيس فرع مخابراته العائلية للامن السياسي في درعا المسالمة حين كتب الاطفال البسيطين بشكل عادي : يا دكتور اجاك الدور " اكبرهم سنا 15 عاملما وصلنا الى هذه الوحشية التي يصعب اعادة الناس الى وضعها الطبيعي .
ولو تنازل بشار عن القليل من فسحة الحرية التي اغتصبها من الشعب السوري .
ولو تنازل عن القليل من الاموال التي سرقها من الشعب .
ولو تنازل عن القليل من اضعاف دور مخابراته في قتل الاحرار بدلا من تمسيخ دورهم اكثر.
ولو تنازل عن القليل من قانوني الطوارئ والاحكام العرفية بدلا من الاعتقالات وانزال الدبابات والراجمات الى الشوارع بشكل مفضوح .
لو تنازل قليلا عن عقليته الطائفية بدلا من اثارتها اكثر و وضع العلوي في حذاء ضيق لا يليق بوطنيته ولا بشخصه .
لو تنازل قليلا للتخلص من جرائم والده بالتعويض لذوي المفقودين بدلا من تكبير فاتورة التعويض
لو نظر نظرة سلمية حقوقية الى الاعتصامات الشعبية السلمية بدلا من رشقها بالنار .
لو تنازل بشار واعلن على الحقوق الكردية لامتصاص العنصرية بدلا من تشجيعها اكثر .
لو تنازل قليلا وانفتح على الحقوق المدنية واحترام الراي الاخر بدلا من اعتقالها و ....و

لما وصلنا الى تلك الجرائم الوحشية المرفوضة نهائيا رغم ان وقوع اغلبها من قبل المعارضة فردية تخص شخص ولو كان في ضمن مجموعة .
بكل تاكيد الشعب السوري مسالم ومحب للخير ولكن الراس فاسد .

ـــــ اما السبب الأخر تشرذم وتكالب المعارضة السياسية ومنهم من باع الوطن بالدرهم والدنانير ومنهم من يشتري بعض النفوس الضعيفة . لإستخدامهم لإغراض شيطانية وعدم تطبيق أهداف الثورة التي رسمناها في بداية الحراك الثوري ومثال على ذلك
1- ﺳﻬﻴﺮ ﺍﺗﺎﺳﻲ ﺗﺴﺮﻕ ﻛﻞ ﺍﻣﻮﺍﻝ ﺍﻻ‌ﻏﺎﺛﺔ ﺍﻟﻤﻘﺪﻣﺔ ﻟﻠﺸﻌﺐ ﺍﻟﺴﻮﺭﻱ . ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﻳﻄﺎﻟﺒﻬﺎ ﺍﻋﻀﺎﺀ ﺍﻻ‌ﺋﺘﻼ‌ﻑ ﺑﺎﻻ‌ﻣﻮﺍﻝ. ﺗﺠﻴﺒﻬﻢ ﻭﺍﻻ‌ﻣﻮﺍﻝ ﺍﻟﺘﻲ ﺳﺮﻗﺘﻮﻫﺎ ﺍﻳﻦ ﻫﻲ ﻓﺘﺨﺮﺳﻬﻢ.
# المعارضة لو لم تكن متشرذمة ومتاكلة من الداخل وضعيفة في الخارج على جميع المستويات لما بقي بشار في الحكم لتاريخه .
اما مسالة السرقات والنهب موجودة وهي من مخلفات النظام الفاسد ولكن المنحرفين واللصوص سوف يدفعون في النهاية لانها في النهاية ستظل حبال من الرمال لا تجدي
اليست التهديدات والوعيد والشتائم مرتبطا بازلام النظام وفي خدمته لذلك ونحن نسانده ونقف معه وضدهم حتى االنهاية وهي قريبة مهما ابوا,.
الا يعود بنا تلك الوحشية الى عصر الجاهلية حين اخرجت سمية كبد حمزة بعد قتله

١٦ ايار ٢٠١٣
عبد القهار رمكو
 
للاضطلاع على مقالات الأستاذ " قهار رمكو" لعام 2013 م
        شارك الخبر في صفحتك على فيسبوك

يمكنكم الاتصال بنا عبر هذا المايل  info@kurdistanabinxete.com

Çapkirin ji Hiqûqê Kurdistanabinxeteye  © جميع حقوق الطبع محفوظة لدى كردستانا بنخَتي
 Kurdistana Binxetê كردستان سوريا    Kurdistan Syrien

 


لاضطلاع على مخاطر هذا المرسوم يرجى المتابعة