للمعرفة القبلة وأوقات الصلاة

 


 

 

.
.

K.B.X.25.02.10

ما يخص "ســـوريا " لعام 2011 م


 

الغارديان : الوضع متوتر في سوريا والمسؤولون عصبيون
التضييق على الصحافة الأجنبية، والمخابرات تعتدي على متظاهرين

قالت صحيفة الغارديان البريطانية بأن التوتر يتصاعد في العاصمة السورية دمشق بعد ثلاثة مظاهرات سلمية خلال أسابيع حيث تفرقت المظاهرات بشكل سلمي ، لكن ثمة تقارير تتحدث عن أساليب تخويف وقطع اتصالات من قبل المخابرات السورية وذلك في أعقاب العنف والتغيير في الدول العربية الأخرى ..

وتتابع الصحيفة بأن أربعة عشر ناشطا تم اعتقالهم وعدد منهم تم ضربهم من قبل عناصر شرطة ترتدي ملابس مدنية يوم الثلاثاء ، بعد أن تظاهر مائتي متظاهر بشكل سلمي أمام السفارة الليبية في دمشق أظهروا من خلاله تضامنهم مع المحتجين الليبيين، وكان من ضمن الذين تعرضوا للضرب سيدتين بحسب شهود عيان.

وقد رفع المتظاهرون شعارات ويافطات تقول الحرية للشعوب ، يسقط القذافين والخونة هم الذين يضربون شعبهم، وبحسب شهود عيان للغارديان فإن عدد عناصر الشرطة والمخابرات بلباس مدني الذين يحملون الهراوات كانوا ضعف المحتجين، واللافت أن كل من شارك في المظاهرة سجلوا أسماءهم قبل المظاهرة ولكن تم الإفراج عن كل من احتجزا بحسب هيومن رايتس ووتش ..

ولاحظت الصحيفة تزايد في التوتر في سورية من خلال ازدياد المظاهرات والاحتجاجات وقطع الاتصالات واعتقال المدونين والمحتجين، وتعمل المخابرات السورية على مضايقة كل من يدخل على مواقع الفيس بوك وغيره من مواقع التواصل الاجتماعي وتحديدا في المقاهي العامة، وثمة تقارير عن مضايقة سورية للصحفيين الأجانب حيث منعوا أخيرا صحافيين أجنبيين من دخول البلاد ..

وخلص محلل سياسي نقلت عنه الغارديان قوله :” الوضع متوتر والمسؤولون متوترون وعصبيون.”

 

 
للإضطلاع على ما يخص ســوريا لعام 2011
 

للإضطلاع على ما يخص معاناة الشــعب الكردي

  f شارك الخبر في صفحتك على فيسبوك
Çapkirin ji Hiqûqê Kurdistanabinxeteye    © جميع حقوق الطبع محفوظة لدى كردستانا بنخَتي
 Kurdistana Binxetê كردستان سوريا    Kurdistan Syrien

 


لاضطلاع على مخاطر هذا المرسوم يرجى المتابعة