للمعرفة القبلة وأوقات الصلاة

 


 

 

.
.

K.B.X.18.03.10

ما يخص "ســـوريا " لعام 2011 م

 

بيان صحفي مشترك :
أمام القضاء السوري معتقلو التجمع السلمي المطالبين بالإفراج عن ذويهم المعتقلين السياسيين


تلقت المنظمات الحقوقية السورية, ببالغ القلق والاستنكار ,انه وفي يوم الخميس تاريخ 17-3-2011 قامت السلطات السورية بإحالة مجموعة من الناشطين ومن ذوي المعتقلين السياسيين المطالبين بالإفراج عن ذويهم المعتقلين السياسيين ,الى النيابة العامة والتي اتهمتهم بالتهم الجنائية التالية:

وفقا للمادة285 والتي تنص: من قام في سوريا في زمن الحرب أو عند توقع نشوبها بدعاوة ترمي إلى إضعاف الشعور القومي أو إيقاظ النعرات العنصرية أو المذهبية عوقب بالاعتقال المؤقت. " قانون العقوبات السوري".

وفقا للمادة286 التي تنص: يستحق العقوبة نفسها من نقل في سوريا في الأحوال عينها أنباء يعرف إنها كاذبة أو مبالغ فيها من شأنها أن توهن نفسية الأمة." قانون العقوبات السوري"

ومساء الخميس 17-3-2011 عقدت أمام القاضي احمد السيد قاضي التحقيق الاول بدمشق , أول جلسة استجواب قضائي لهم, بحضور السيد قاضي التحقيق, وعددا من محامي هيئة الدفاع ,وتم استجوابهم حول التهم المنسوبة اليهم.

وبعد التحقيق معهم ,رفض المعتقلون التهم التي وجهت اليهم,وأكدو أنهم تضامنوا مع اهالي المعتقلين السياسيين ومع المعتقلين السياسيين المضربين عن الطعام منذ عدة ايام, وطالبوا برد التهم وإطلاق سراحهم.

وبعد استجوابهم أصدر السيد قاضي التحقيق الاول بدمشق, مذكرات توقيف بحقهم جميعا, وإيداع الاناث سجن دوما ,وايداع الذكور في سجن عدرا المركزي في دمشق. والمعتقلون هم:

1- عمر اللبواني
2- ربا اللبواني
3- ليلى اللبواني
4- عمار اللبواني
5- صبا حافظ حسين
6- سيرين خوري
7- ناهد بدوية
8- نارت عبد الكريم
9- بدر الدين الشلاش
10-كمال شيخو
11-محمد اسامة نصار
12-بشر جودت سعيد
13-سعد جودت سعيد
14-غفار حكمت محمد
15-دانة الجوابرة
16-وفاء اللحام
17-سهير أتاسي
18-نبيل شربجي
19-الزميلة (فهيمة صالح اوسي)هيرفين اوسي:ناشطة حقوقية وعضو باللجنة الكردية لحقوق الانسان(راصد).
20-عبد الرزاق التمو
21-ريان كمال سليمان
22-ضياء الدين دغمش.
23-علي عبد الرحمن المقداد
24-شاهر الورع
25-نصر عادل العاسمي
26-هشام خالد الدروبي
27-نصر الدين فخر الدين احمه
28-نسرين خالد حسين
29-عادل حلاوة البني
30-ذوقان نوفل
31-مهند بسام اليماني.
32-محمد حسن خليل
33-نورس راضي(حدث) قرر القاضي تركه

وبعد انتهاء جلسة المحاكمة سمح لبعض اهالي الموقوفين ,بزيارتهم والالتقاء معهم لمدة ربع ساعة في بهو المحكمة.

يذكر ان جميع الموقوفين أعلنوا اضرابا مفتوحا عن الطعام تضامنا مع معتقلي الرأي في سجن دمشق المركزي (عدرا) , الذين اعلنوا منذ عدة ايام اضرابهم عن الطعام .

وكانت السلطات السورية ( دوريات من الشرطة والأمن ) قد قامت بالقوة بتفريق تجمعا سلميا امام وزارة الداخلية السورية في ساحة المرجة-دمشق, وكذلك بحملة اعتقالات تعسفية بحق بعض المواطنين السوريين الذين تجمعوا سلميا, تلبية لنداء موجه من قبل ذوي المعتقلين السياسيين لتقديم عريضة تطالب بالإفراج عن ذويهم المعتقلين والكشف عن مصير بعضهم وذلك بتاريخ الساعة الثانية عشر ظهرا في 16-3-2011 ، وكذلك تضامنا مع معتقلي الرأي في سجن دمشق المركزي (عدرا) ,الذين اعلنوا منذ عدة ايام اضرابهم عن الطعام مطالبين بإغلاق ملف الاعتقال السياسي ورفع المظالم ورد الحقوق التي سلبت من الحياة المدنية والسياسية .ويوم امس 16-3-2011 كانت السلطات السورية قد افرجت عن كلا من :

مازن درويش
طيب تيزيني

إننا في المنظمات الحقوقية السورية ندين وبشدة محاكمة معتقلي التجمع السلمي المطالبين بالإفراج عن ذويهم المعتقلين السياسيين, ونطالب بطي ملف الدعوى وإسقاط التهم الموجه لهم وإطلاق سراحهم فورا, والكف عن مضايقة نشطاء حقوق الانسان والتعرض لهم. علاوة على ذلك فإننا نبدي قلقنا البالغ من استمرار هذه الآليات التي تمارس في القضاء و التي تحمل دلالات واضحة على عدم استقلاليته و حيادتيه و تبعيته للأجهزة التنفيذية، مما يشكل استمرارا في انتهاك الحكومة السورية للحريات الأساسية واستقلال القضاء التي تضمنها المواثيق الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان التي وقعت وصادقت عليها الحكومة السورية، وإن هذه الإجراءات تخل بالتزاماتها الدولية وتحديدا بموجب تصديقها على العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية التي صادقت عليه سورية بتاريخ 21-4-1969 ودخل حيز النفاذ بتاريخ 23-3- 1976 وبشكل أخص المادة 4 والمادة14 والمادة19 من هذا العهد . كما نعود ونؤكد على ضرورة التزام الحكومة السورية بكافة الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الإنسان التي وقعت وصادقت عليها، وبتوصيات اللجنة المعنية بحقوق الانسان بدورتها الرابعة والثمانين ، تموز 2005 .

وإننا نتوجه إلى السيد رئيس الجمهورية العربية السورية وبصفته رئيسا لمجلس القضاء الأعلى ,من أجل التدخل لإغلاق ملف محاكمات أصحاب الرأي والضمير, وإسقاط التهم الموجهة إليهم, وإغلاق ملف الاعتقال السياسي وإطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين ومعتقلي الرأي في سورية

دمشق في 17-3-2011

المنظمات الموقعة:
1- اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سورية - الراصد.

2 - لجان الدفاع عن الحريات الديمقراطية وحقوق الإنسان في سورية ( ل.د.ح ).

3- المنظمة الكردية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات العامة في سورية(DAD ).
4- منظمة حقوق الإنسان في سورية - ماف..
 

 
للإضطلاع على ما يخص ســوريا لعام 2011
 

للإضطلاع على ما يخص معاناة الشــعب الكردي

  f شارك الخبر في صفحتك على فيسبوك
Çapkirin ji Hiqûqê Kurdistanabinxeteye    © جميع حقوق الطبع محفوظة لدى كردستانا بنخَتي
 Kurdistana Binxetê كردستان سوريا    Kurdistan Syrien

 


لاضطلاع على مخاطر هذا المرسوم يرجى المتابعة