للمعرفة القبلة وأوقات الصلاة

 


 

 

.
ما يخص "ما يخص "كردستانا سوري ـ حزب آزادي" لعام 2011 م

K.B.X..04.06.11

بلاغ ختامي
لكونفرانس منظمة الخارج لحزب آزادي الكوردي في سوريا

 تحت شعار تثبيت حق تقرير المصير للشعب الكوردي في دستور سوريا الجديدة، عقدت منظمة الخارج لحزب آزادي الكوردي في سوريا في02-06-2012 وفي مدينة بون الألمانية كونفرانسها الاعتيادي، حضره ممثلي فروع المنظمة في أوروبا وأمريكا والدول العربية والاقليمية، وشارك فيه الرفيق علي مسلم عضو اللجنة السياسية للحزب والمكلف بالإشراف على شؤون منظمة الخارج. وأكد الكونفرانس على:
- السير قدماً على درب شهداء الكورد وكوردستان
- تكريس روح العمل النضالي والجماعي في المنظمة
- تعزيز وحدة الصف الكوردي
- تثبيت حق تقرير المصير للشعب الكوردي في سوريا الجديدة
- العمل الدؤوب من أجل تعريف الرأي العام العالمي بقضية الشعب الكوردي في كوردستان سوريا
بدأ الكونفرانس بالنشيد القومي الكوردي "اي رقيب" ووقوف دقيقة الصمت على أرواح شهداء الكورد وكوردستان وأرواح شهداء الثورة السورية. ثم انتخبت هيئة لإدارة الكونفرانس وفي جو من الهدوء والشفافية وروح المسؤولية والديمقراطية تم مناقشة مايلي:

1- تقرير مفصل عن عمل منظمة الخارج قدمه مسؤول المنظمة
2- تقارير فروع المنظمة قدمها مسؤولي الفروع
3- خطة عمل للمنظمة في المرحلة القادمة
4- الوضع السياسي الراهن على الصعيدين الوطني والعالمي
5- الثورة السورية الشعبية السلمية


وقف الكونفرانس على الوضع الحالي الذي يمر به الشعب الكوردي والشعب السوري بشكل عام والثورة السورية الشعبية السلمية، من اجل انهاء السلطة الشمولية والانتقال الى نظام ديمقراطي برلماني تعددي واقرار الدستوري بوجود الشعب الكوردي على ارضه التاريخية وحقه في تقرير مصيره بنفسه.
في الختام جرى تشكيل مكاتب ( التنظيم ، الاعلام ، المالي ) وانتخاب هيئة قيادية للمنظمة وانتخاب الرفيق الدكتور وليد شيخو مسؤولاً لها.

المجد والخلود لشهداء الشعب الكوردي والثورة السورية
عاش كورد وكوردستان
بون في 02-06-2012

منظمة الخارج لحزب آزادي الكوردي في سوريا


 

للاضطلاع على ما يخص "كردستانا سوري ـ حزب آزادي" لعام 2011 م

  f شارك الخبر في صفحتك على فيسبوك
Çapkirin ji Hiqûqê Kurdistanabinxeteye    © جميع حقوق الطبع محفوظة لدى كردستانا بنخَتي
 Kurdistana Binxetê كردستان سوريا    Kurdistan Syrien

 


لاضطلاع على مخاطر هذا المرسوم يرجى المتابعة